بيان من إدارة الجامعة حول أحداث الشغب


قامت مجموعة من الطلاب بإغلاق أبواب الجامعة صباح السبت 11/11/2017 ، مما تعذر على بقية الطلاب والاساتذة والعاملين الدخول ، وبالتالي تعطلت الامتحانات وتعطلت الدراسة بالقوة ، وهذا تعطيل لمرفق عام واستخدام القوة لتحقيق ذلك وهى جريمة في ظل سريان جالة الطوارئ.

وخشية منا على مستقبل أبنائنا الطلاب فقد أصدرنا قرارنا بتعطيل الدراسة وتأجيل الامتحانات حتى يتم التعامل مع المشكلة التي خلقتها مجموعة صغيرة من الطلاب الملثمين والذين قد لا يكونوا طلاباً من الأصل.

حضرت وفود من الطلاب الأسوياء لمقابلة رئيس الجامعة والنواب وعدد من العمداء في اجتماعات متتالية يوم الأحد 12/11/2017 وكان رجاؤهم استئناف الدراسة والامتحانات حرصاً على مستقبلهم ، وأنه لا ذنب لهم فيما حدث ، وكذلك أصدر اتحاد طلاب الجامعة بياناً تنصل فيه من سلوك "مجموعة إغلاق أبواب الجامعة "

وإدارة الجامعة إذ تندد بالسلوك غير السوى من قبل قلة من الطلاب تصر على اتباع الأسلوب المتحضر والسوى في رفع أية طلبات ، خاصة أن الجامعة أنشئت لخدمة الطلاب .

وأخيراً تعلن الجامعة :

1.    دراسة الرغبات التي وردت من الطلاب لتنفيذ ما هو مشروع منها.

2.    رسوم الجامعة لن يتم تعديلها حيث أنها تعاقدية وتلتزم بها الجامعة والطلاب وهى في الاجمال زادت فقط بمبالغ بسيطة لا توازى مطلقاً ارتفاع التكاليف بعد تعويم الجنيه.

3.    لن يتم الغاء البصمة في حصر الغياب حيث لا يشكو منها إلا الطالب الذى لا يحرص على الحضور .

ندعو الله أن يهدى أسرة الجامعة إلى سواء السبيل ونحافظ على جامعتنا جامعة مصرية ناهضة.

                              

ادارة الجامعة

تحريراً في 12/11/2017